سلايدر الرئيسيةسياسةطنجة أصيلة

بعد أيام من تصريحات “الرئيس الإدريسي”.. لجنة افتحاص جديدة تحل بجماعة اكزناية (فيديو)

أفادت مصادر جيدة الإطلاع لـ “شمالي″، أن لجنة تفتيش جديدة ذات مستوى عالي، حلت بمقر جماعة اكزناية ضواحي طنجة، وذلك لافتحاص صفقات للجماعة الذي يترأسها “أحمد الإدريسي”، عن حزب الأصالة والمعاصرة.

وحسب المصدر ذاته، فإن اللجنة الجديدة التي حلت بالجماعة، بدأت أشغالها يومه الخميس 16 أكتوبر 2020 المنصرم ولم تنتهي بعد، حيث ستقف اللجنة على عدد من الصفقات العمومية التي أبرمت بالجماعة الترابية لعراب حزب الأصالة والمعاصرة بجهة الشمال.

وسبق أن حلت لجنة تفتيش من وزارة الداخلية، أواسط شهر شتنبر الماضي، بجماعة اكزناية التابعة لعمالة طنجة أصيلة، للوقوف على عدد من الاختلالات المفترضة في قطاع التعمير بالجماعة المذكورة.
وفي سياق متصل، قال مصدر مسؤول بجماعة اكزناية، إن اللجنة تقوم بدورها الطبيعي في التحقق من الملفات التعميرية بجماعة اكزناية، مشيرا إلى أن المسؤولين بالجماعة سيضعون جميع الوثائق والملفات التي تثبت قانونية قراراتهم.
في حين قلل متتبع للشأن المحلي، من جدوى هذه اللجان التي تحل بجماعة اكزناية، قائلا: “هذه ليست أول لجنة تأتي لتقصي الحقائق والبحث عن خروقات تقع بهذه الجماعة، فهناك تقارير أخرى أعدت من طرف لجان متعددة لكن دون أن تخرج إلى النور”.
وأكد أحمد الإدريسي، رئيس جماعة اكزناية، في مداخلة سابقة بدورة المجلس الجماعي أوائل الشهر الجاري، (أكد) على استعداده لاستقبال لجان التفتيش بمقر الجماعة من أجل القيام بوظفيتهم المتعلقة بالافتحاص، مشيرا إلى أن الخصوم هم من يحاولون التشويش عليه من خلال إرسال هذه اللجان.

الوسوم

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

إغلاق