المضيق الفنيدقسلايدر الرئيسيةكوكتيل

برنامج إقليمي لتعميم التعليم الأولي بعمالة المضيق-الفنيدق

وضعت السلطات المحلية بتراب عمالة المضيق – الفنيدق برنامجا إقليميا سيمكن من تسيير 76 وحدة للتعليم الأولي، تضم 92 قسما (فوجا)، سيتم من خلاله تعميم خدمات التعليم الأولي على الأطفال بالوسطين الحضري والقروي.

وفي إطار جهود عمالة المضيق – الفنيدق، على مستوى هذا المحور، تم إعداد اتفاقية شراكة لتسيير 76 وحدة للتعليم الأولي، بشراكة مع المديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني، والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، والجماعات الترابية المعنية، حيث تكمن الغاية من هذه الاتفاقية في تعميم الاستفادة من التعليم الأولي وضمان جودته ومجانيته لمجموع الأطفال في سن التعليم الأولي.

وتجسد هذه الاتفاقية رهان المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، في مرحلتها الثالثة، على الاستثمار في الرأسمال البشري والدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة.

وفي إطار تفعيل هذا المحور على صعيد المضيق – الفنيدق، الذي يندرج ضمن البرنامج الرابع “الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة”، قامت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة المضيق – الفنيدق، عام 2019 بإحداث 7 وحدات بست دواوير تابعة لجماعة العليين، بغلاف مالي يصل إلى مليون و 245 ألف درهم، تضمنت أشغال التأهيل والتجهيز وتغطية تكاليف التسيير لمدة سنتين.

ولتعزيز هذه المكتسبات، تم إعداد اتفاقية شراكة تمتد لسنتين لتسيير 76 وحدة، بكلفة إجمالية تصل إلى 10 ملايين و 120 ألف درهم، تساهم فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب 1,84 مليون درهم، والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني ب 5,24 مليون درهم، إلى جانب مساهمة الجماعات الترابية المعنية.

في هذا السياق، أشارت المنسقة الإقليمية للمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، هناء منصور، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الاتفاقية، التي تجسد اهتمام المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وباقي شركائها بتنمية الطفولة المبكرة ودعم التعليم الأولي، تروم إحداث وتأهيل وتسيير الاقسام الخاصة بالتعليم الأولي، إلى جانب تكوين المربيات وتوفير اللوازم المدرسية والملابس للأطفال.

ويشمل الشطر الأول من الاتفاقية جميع الوحدات الجاهزة للعمل والمنجزة من مختلف المتدخلين في هذا المجال، سواء المبادرة الوطنية للتنمية البشرية أو تلك المنجزة من طرف قطاع التربية الوطنية والتكوين المهني وأيضا الوحدات المنجزة من طرف قطاع الشباب والرياضة ببعض النوادي النسوية، ويبلغ عدد هذه الوحدات 34 وحدة (50 قسما) بطاقة استيعابية تصل إلى 1.250 مقعدا، بينما بلغت التسجيلات إلى حد الآن 1.237 طفلا وطفلة.

أما الشطر الثاني من الاتفاقية، فيهم 4 2 وحدة منها، 40 وحدة من بينها توجد في طور البناء أو التأهيل، ومن المنتظر أن يتم افتتاح هذه الوحدات التي تفوق طاقتها الاستيعابية 1000 مقعد في الشهور القليلة المقبلة، حيث سيستفيد منها أزيد من 950 طفل وطفلة في سن التعليم الأولي.

الوسوم

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

إغلاق