سلايدر الرئيسيةسياسةشفشاون

“المقدمية” و”الشيوخ” لتنظيف المقابر.. مهام جديدة موكولة لأعوان السلطة بشفشاون !

انضافت لأعوان السلطة بإقليم شفشاون مهام جديدة في عهد العامل الجديد للإقليم محمد علمي ودان، حيث تفاجأ العديد من المهتمين بالشأن المحلي بشفشاون، قيام عدد من أعوان السلطة بمهام رجال النظافة التي تشرف عليهم الجماعات الترابية وجمعيات المجتمع المدني.

وانتقد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، إقدام السلطات المحلية بمدينة شفشاون على استغلال “الشيوخ” و”المقدمية” لتنظيف وإصلاح مقبرة مولاي علي بن راشد بشفشاون، معتبرين أن السلطات المحلية كان لها أهداف سياسية من وراء القيام بهذه الحملة.

وأشار النشطاء إلى أن ما أقدمت عليه السلطات يعد أمرا غير مقبول، حيث استعملت “الشيوخ” و”المقدمية” في هذا الأمر الذي يعد اختصاصا حصريا للجماعات المحلية، ولا دخل لأعوان السلطة به.

وما زاد الطين بلة حسب النشطاء، هو زيارة عامل إقليم شفشاون، معتبرين أنه على العامل المساهمة في إحداث مقبرة نموذجية عوض زيارة ورش عادي جدا للإشراف على إصلاح المقبرة التي يجب إغلاقها في أقرب الآجال.

في نفس الإطار، كان لنائب رئيس المجلس الجماعي عبد الحميد مصباح رد قوي على إقدام السلطات على تنظيف وإصلاح المقبرة، حيث وجه نقده للسلطات التي تدخلت في أمور تبقى من اختصاص الجماعة.

مصباح تساءل في تدوينة له قائلا: “ما الذي منع الباشا من أن ينسق مع المجلس في هذا الأمر كما جرت العادة وكما هو معمول به”، مشير إلى أنه “عادة عندما تقوم الجماعة بتنظيف مقابر المدينة فهي تتجنب يوم الجمعة كي لا تشوش على الزوار، فهل غاب هذا الأمر عن الباشا؟”.

كما أكمل مصباح تدوينته معتبرا أن “الباشا يعلم أن أشغال تنظيف المقابر من المهام الموكولة لشركة النظافة كما هو موضح في دفتر التحملات، فلماذا أراد أن ينوب عنها؟ وما دواعي ذلك؟”، وموجها نقده أيضا للباشا الجديد ومتساءلا عن سلوكه هذا المجال  قائلا “هل ذلك راجع لقلة الخبرة والتجربة، أم للحماسة الزائدة ، أم ماذا؟”.

ووجه نائب رئيس جماعة شفشاون كلامه لمن اتهم المجلس الجماعي لشفشاون ب”التقاعس”، حيث قال “لو كان موضوعيا حقا لكان الصمت والإمساك أولى له عن الخوض في أمور إما يجهلها أو أنه يتجاهلها، فجهود المجلس الحالي والسابق في العناية بالمقابر يعرفها القاصي و الداني من سكان المدينة الأعزاء ، ولا ينكرها إلا جاحد ويكفي الرجوع إلى صفحة البلدية للوقوف على هذا الأمر”.

الوسوم

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

إغلاق