الضفة الأخرى

وزير الداخلية الإسباني يؤكد حصول تقدم في التحقيق الجاري بشأن أعمال العنف في جهة كتالونيا

أكد فرناندو غراندي مارلاسكا وزير الداخلية الإسباني اليوم الجمعة حصول تقدم في التحقيقات الجارية حول الفاعلين والمحرضين على ” أحداث العنف ” التي تشهدها جهة كتالونيا منذ عدة أيام . وقال غراندي مارلاسكا في ندوة صحفية عقدها في أعقاب اجتماع لجنة متابعة ومراقبة الوضع في جهة كتالونيا إن هذه الحوادث تقودها ” مجموعات أقلية عالية التنظيم ذات قيادة واستراتيجية واضحة ” يستخدمون منصات مثل ( تسونامي الديمقراطي ) .

وشدد وزير الداخلية الإسباني على ” عدم إفلات المعتدين من العقاب ” مشيرا إلى أن عملية تحديد والتعرف على مرتكبي أعمال العنف مستمرة وستؤدي إلى مزيد من الاعتقالات ” خلال الساعات المقبلة والأيام القادمة ” .

وقال ” يجب على الذين ينتهكون النظام العام في كتالونيا تحمل مسؤولياتهم ” مضيفا أن قوات الأمن تعمل على ” حماية المواطنين والمؤسسات والحفاظ على السمعة الدولية لجهة كتالونيا ” .

وتعيش جهة كتالونيا منذ عدة أيام على إيقاع مظاهرات واحتجاجات حاشدة في أعقاب إدانة المحكمة العليا الإسبانية يوم الاثنين الماضي لتسعة من المسؤولين السابقين والحكم عليهم بأحكام تتراوح ما بين 9 و 13 عاما لدورهم في محاولة الانفصال الفاشلة في أكتوبر 2017 .

مقالات ذات صلة

إغلاق