الضفة الأخرى

الحزب العمالي الاشتراكي يدعو أحزاب اليمين إلى الامتناع عن التصويت لتسهيل تنصيب سانشيز رئيسا للحكومة المقبلة

دعت كارمن كالفو نائبة رئيس الحكومة الإسبانية المنتهية ولايتها اليوم الخميس الحزب الشعبي ( يمين ) وحزب ( سيودادانوس ) الذي يمثل وسط اليمين إلى الامتناع عن التصويت من أجل تسهيل عملية تنصيب بيدرو سانشيز الأمين العام للحزب العمالي الاشتراكي الإسباني كرئيس للحكومة المقبلة .

وطالبت السيدة كارمن كالفو في مقابلة مع القناة التلفزية ( لا سيكستا ) الحزب الشعبي وحزب ( سيودادانوس ) إلى تمكين الحزب العمالي الاشتراكي الذي فاز في الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها التي جرت يوم 28 أبريل الماضي في إسبانيا من الحكم عبر الامتناع عن التصويت في جلسة تنصيب بيدرو سانشيز .

وأوضحت نائبة رئيس الحكومة الإسبانية أن المواطنين الإسبان منحوا الحزب العمالي الاشتراكي الفوز خلال هذه الانتخابات مشيرة إلى أن الحزب الشعبي وحزب ( سيودادانوس ) أخطآ في استراتيجيتهما التي اعتمداها سواء خلال الانتخابات التشريعية أو في الانتخابات الأوربية والجهوية والبلدية التي جرت يوم 26 ماي الماضي .

ومن المقرر أن يستقبل العاهل الإسباني الملك فليبي السادس رئيس الحكومة الإسبانية المنتهية ولايتها والأمين العام للحزب العمالي الاشتراكي بيدرو سانشيز اليوم الخميس ويكلفه بتشكيل الحكومة المقبلة .

وكان الحزب العمالي الاشتراكي قد فاز في الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها التي جرت يوم 28 أبريل الماضي في إسبانيا بنسبة 7 ر 28 في المائة من أصوات الناخبين و 123 مقعدا في مجلس النواب ( الغرفة السفلى للبرلمان الإسباني ) لكنه فشل في الحصول على الأغلبية ( 176 نائبا ) .

ويحتاج الاشتراكيون إلى الدخول في تحالفات مع أحزاب أخرى أو أن تمتنع هذه الأحزاب عن التصويت خلال جلسة تنصيب رئيس الحكومة الجديد .

مقالات ذات صلة

إغلاق