تطوانثقافة وفنسلايدر الرئيسية

اختتام المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتور التربوي بتطوان

اختتمت مساء الأحد بمدينة تطوان فعاليات الدورة الأولى للمسابقة الوطنية لفن الكاريكاتور التربوي، التي جرت بمدينة تطوان يومي 18 و 19 ماي بمشاركة 36 تلميذا يمثلون مختلف الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بربوع المملكة.

وأبرز الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، يوسف بلقاسمي، أن هذه المسابقة الوطنية تندرج في سياق جهود الوزارة لتنزيل استراتيجية الرفع من الحياة المدرسية من خلال تنظيم مجموعة من المهرجانات الوطنية، موضحا أن الأكاديمية الجهوية بطنجة – تطوان – الحسيمة كان لها شرف تنظيم المهرجان الوطني للكاريكاتور التربوي.

وتوقف السيد بلقاسمي، في تصريح صحافي، عند “أهمية هذا النوع من الفن فيما يتعلق بتطوير الإبداع وصقل المهارات وتنمية الحس النقدي، والذي يلعب دورا أساسيا وهاما في بناء شخصية التلميذ”، مشيدا بالمشاركة المتميزة لكافة المؤسسات التعليمية بالمملكة، سواء خلال المراحل الإقصائية أو خلال المسابقة النهائية.

على مستوى السلك الابتدائي، عادت المرتبة الأولى في المسابقة إلى التلميذ محمد برا، من مدرسة الساقية الحمراء بالمديرية الإقليمية الرشيدية التابعة للأكاديمية الجهوية لدرعة تافيلالت، والذي تفوقت موهبته الفطرية في رسم الكاريكاتور على إعاقته السمعية البصرية.

وعادت المرتبة الثانية إلى التلميذة ياسمين يسني (أكاديمية طنجة – تطوان – الحسيمة)، فيما آلت المرتبة الثالثة إلى التلميذ معاذ بروان (أكاديمية الرباط – سلا – القنيطرة).

أما بالنسبة لتلاميذ السلك الثانوي الإعدادي، فقد أهلت موهبة التلميذة نور الإسلام السعدي (أكاديمية الدار البيضاء – سطات) للفوز بالمرتبة الأولى، فيما جاء كل من التلميذة شفاء ابن اسماعيل (أكاديمية طنجة – تطوان – الحسيمة) ودينا الغريبي ( أكاديمية الرباط – سلا – القنيطرة) في المرتبتين الثانية والثالثة تواليا.

على مستوى المسابقة الخاصة بتلاميذ الثانوي التأهيلي، فاز التلميذ يوسف بوعرفة (أكاديمية مراكش آسفي) بالمرتبة الأولى، تاركا المرتبة الثانية والثالثة على التوالي لكل من ياسين المحورك (أكاديمية فاس – مكناس) وعبير بوشحمة (أكاديمية الرباط – سلا – القنيطرة).

وأشرفت لجنة تحكيم متخصصة، تضم رسامي كاريكاتور وأطر تربوية، على انتقاء الأعمال الفائزة خلال هذه المسابقة، بينما تم عرض جميع الأعمال المؤهلة إلى نهائيات المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتور التربوي في معرض جماعي برحاب مركز الأقسام التحضيرية، إلى جانب تنظيم ورشة للرسم الكاريكاتوري الفوري.

وزار التلاميذ المشاركون والأطر التربوية المرافقة لهم كلا من مركز تطوان للفن الحديث والمعهد الوطني للفنون الجميلة، إلى جانب قيامهم بجولة سياحية بالشريط الساحلي بين مدينتي المضيق ومارينا سمير.

مقالات ذات صلة

إغلاق