تطوانسلايدر الرئيسيةسياسة

إصابات في هجوم “للقاعديين” على ندوة للريسوني بتطوان .. و”التجديد الطلابي” تدين

 

خلف هجوم قام به فصيل يسمى “الطلبة القاعديين”  باستخدام السلاح الأبيض والكراسي ، على محاضرة علمية ثقافية نظمتها منظمة التجديد الطلابي فرع تطوان  يوم الأربعاء 24 أبريل 2019 بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل، عن إصابات في أعضاء المنظمة ونسف للنشاط الذي أطره رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أحمد للريسوني، وذلك بعد 23 دقيقة من انطلاقه،وعلى مرأى ومسمع من مسوؤولي إدارة الكلية وفي حضور الطلبة والطالبات الذين غصّت بهم القاعة16، حسب بيان المنظمة.

وأعلن بيان منظمة التجديد الطلابي بتطوان، عنتشبّـثُنه بمنهجهم المتمثل في الحوار والسلمية دفاعا عن جامعة المعرفة والحق في الاختلافوالتنوع، معتبرين عن إدانتهم للاعتداء الذي تعرض له أعضاء المنظمة ونشاطها الثقافي المتميز، وحرمان الطلبة من حقهم في التأطير الفكري والثقافي الجاد.

وتقدمت المنظمة بإيداع شكايات لدى المصالح الأمنية بمرتيل،ومؤكدة عن عزمها الاستمرار في القيام بكافة الإجراءات القانونية لمتابعة العصابة الإجرامية (الطلبة القاعديين)، وكذا  استمرارها في أداء رسالتنا ومبادراتنا وأعمالنا، والتحامنا بالطلبة وقضاياهم.

وطالبتن المنظمة الدولة ومؤسساتها الأمنية متابعة العصابات الإجرامية التي تهدد أرواح الطلبة وتُسيء لمكانةالحرم الجامعي، داعية مكونات الحركة الطلابية الراشدة لمناهضة العنف الجامعي ومحاصرة مسلكيات التطرف والإقصاء، والنهوض بجامعة العلم والسلم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق