اقتصادطنجة أصيلة

افتتاح الدورة الرابعة من المعرض الدولي للبصريات بطنجة

يشارك العشرات من العارضين في فعاليات الدورة الرابعة من المعرض الدولي للبصريات الذي تنظمه النقابة المهنية الوطنية للمبصاريين بالمغرب.

وأبرز المنظمون أن هذه الدورة، التي تحمل شعار “المغرب بوابة إفريقيا” وانطلقت أمس الخميس بطنجة، تهدف إلى تنمية وتحسين ظروف اشتغال المبصاريين وبلورة ردود على عدد من الاكراهات اليومية التي يواجهها المهنيون، من خلال استلهام التجارب الدولية.

وقالت رئيسة النقابة، أمينة أحكيم، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن الأمر يتعلق بتقديم آخر التكنولوجيات في المجال البصريات، مضيفة أن المعرض يسعى لأن يشكل “منصة للحوار والتبادل والتفكير في واقع مهنة المبصاريين”.

وأضافت أن هذا الموعد الذي يتواصل إلى غاية 31 مارس استأثر باهتمام وتمكن من استقطاب مبصاريين من كافة جهات المغرب، إلى جانب عدد من الممونين والمزودين ومن القطاعات ذات الصلة بالمجال.

وأبرزت عددا من “الرهانات الكبرى” لمهنة المبصاريين بالمغرب، لافتة إلى أن المعرض يطمح لان يساهم في فتح نقاش حول المهنة، خاصة ما يتعلق ب “الحق في الكسر”.

من جانبه، أشار منسق المعرض، خالد ساوري، أن هذه الدورة، التي تحتفي بإفريقيا باعتبارها ضيف شرف، ينتظر أن تستقبل أزيد من 3 آلاف زائر بالإضافة إلى مشاركة 50 عارضا، مضيفا أن برنامج المعرض يضم ورشات ومؤتمرات يؤطرها مهنيون وخبراء وجامعيون من المغرب والخارج.

وتميز حفل افتتاح هذه الدورة من المعرض بحضور عامل إقليم الفحص أنجرة، عبد الخالق المرزوقي، ورئيس غرفة التجارة والصناعة والتجارة والخدمات، عمر مورو، وعدد من الشخصيات.

مقالات ذات صلة

إغلاق