العرائش-القصر الكبير

الحمداوي يدعو منتخبي البيجيدي بإقليم العرائش إلى التركيز على الإنجاز و الحذر من الاعوجاج

محمد الحجيري

دعا محمد الحمداوي عضو الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية و برلماني اقليم العرائش  منتخبي الحزب بالإقليم الى ضرورة  التركيز على الإنجاز الذي يفيد المواطنين ،و حذرهم من الاستدراج للمعارك الجانبية         و الاعوجاج من خلال التطبيع مع الفساد ، و الانزعاج من المضايقات التي يتعرض لها مناضلي الحزب وقياديه .. جاء ذلك على إثر مشاركته في الملتقى الاقليمي الثاني الذي نظمته الكتابة الاقليمية للحزب بمدينة القصر الكبير  يوم الأحد 10 فبراير 2019  بدار الثقافة محمد الخمار الكنوني لفائدة  منتخبي  الحزب بالإقليم و هيئاته المجالية.

سعيد خيرون مستشار رئيس الحكومة  و المدير العام لمؤسسة منتخبي العدالة و التنمية ، اعتبر  أن الحزب مند تأسيسه و هو يتعرض لحملات إعلامية مغرضة و منظمة سواء كان في المعارضة أو الحكومة ، ورغم ذلك استطاع تجاوزها و تحقيق نتائج ايجابية في الانتخابات الجماعية و التشريعية . و حث المنتخبين على ضرورة  تطوير قدراتهم التدبيرية و الترافعية  لتحقيق التنمية المحلية ،و التوفر على تصور استراتيجي لها ، و البحث عن شراكات على المستوى الاقليمي  و الجهوي  و المركزي  لتحقيق ذلك  . و أكد في معرض مداخلته  كذلك على ربط المسؤولية بالمحاسبة ، و خاصة المحاسبة الذاتية التي يجب أن يقوم بها الحزب اتجاه كل مخالف لمبادئه .

نبيل شليح الكاتب الجهوي للحزب و منسق فريق العدالة و التنمية بجهة طنجة تطوان الحسيمة ، حث منتخبي الحزب و مناضليه على مراجعة الذات، و فتح المجال للأطر و الطاقات الجديدة لتحقيق الريادة بالإقليم ، منوها بالأجواء الجيدة التي مر بها الحوار الداخلي  و التي مكنت من تجاوز  العديد من الصعوبات ،

الكاتب الاقليمي الدكتور أحمد الخاطب  ذكر في كلمته  بالسياق العام الذي يعقد فيه الملتقى الثاني لمنتخبي الحزب وهيئاته المجالية ، و نوه بالمجهودات التي يبذلها منتخبو الحزب سواء في التسيير أو المعارضة ، رغم المضايقات التي يتعرض لها بعض المستشارين في موقع المعارضة في بعض الجماعات الترابية  ، وندد بالحملة الإعلامية المغرضة التي تستهدف الحزب و قيادييه بهدف  تبخيس العمل السياسي و زرع اليأس في صفوف المواطنين و في صفوف أعضاء الحزب .

رئيس جماعة الساحل محمد المودن  و رئيس جماعة السواكن عبد السلام نباص استعرضا أمام هيئات الحزب و منتخبيه بالإقليم حصيلة منجزاتهم خلال منتصف الولاية في جميع المستويات و الصعوبات التي تواجه تحقيق التنمية الشاملة بهذه الجماعات .

مقالات ذات صلة

إغلاق