طنجة أصيلة

أساتذة يدخلون على خط شبهة تدخل قيادي بحزب “الجرار” لتوظيف زوجته بمؤسسة جامعية بطنجة

 عقد أساتذة المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة جمعا عاما استثنائيا يوم الخميس 07 فبراير 2019 ، لمدارسة الطعن الذي تقدم به أحد المترشحين لمباراة توظيف استاذ التعليم العالي مساعد تخصص تسيير المقاوالت والذي يتهم فيه لجنة انتقاء الفائزين بعدم الحياد وعدم اعتماد معيار الكفاءة  والاستحقاق في الانتقاء الأولي لهذه المباراة ونظرا لكثرة الانتقادات التي تطال مجموعة من مباريات التوظيف داخل الجامعة.

وقال بيان لنقابة الأساتذة، توصل “شمالي ” بنسخة منه، أنه بعد نقاش رزين ومسؤول خلص الجمع إلى ضرورة اتخاد إدارة المؤسسة كل السبل لإنصاف المظلوم، سواء لجنة المباراة أو المترشحين وذلك باعتماد معايير الشفافية والكفاءة والاستحقاق والحياد حفاظا على سمعة المؤسسة والجامعة، وكذلك سمعة الأساتذة والموظفين العاملين بالمؤسسة.

وسبق أن راسل متباري في مباراة لتوظيف أستاذ التعليم العالي مساعد في تخصص إدارة المقاولات لفائدة المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة، (راسل) وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، للطعن في نتائج المباراة التي أفرزت اختيار زوجة قيادي بازر في حزب الأصالة والمعاصرة بمدينة طنجة، وأحد أدرع عمدة مدينة طنجة السابق.

وقالت رسالة “الدكتور ياسين السفياني” للوزارة، “إن الإدارة أعلنت عن نتائج مباراة توظيف أستاذ التعليم العالي مساعد تخصص ،إدارة المقاولات لفائدة المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة ENSAT  وبعد إعلان نتائج الاختبار الأول، فوجئت بنتيجة مشبوهة تثير التساؤل والاستغراب، بكون وجود في لائحة المدعوين لإجتياز الإختبار الشفوي متبارية لا تتوفر على ملف علمي مقتع كباقي المتبارين”.

وأضافت رسالة الطعن،  “إنه بعد التحريات تبين أنها زوجة الكاتب العام السابق للمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة ENCGT، وأستاذ جامعي حاليا في نفس المؤسسة المعنية بالمباراة، مشيرا إلى أن اللجنة التي أوكل إليها مهمة التقييم والاختيار يتكون بعض أعضائها من أساتذة التعليم العالي للمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة، نظرا لعدم وجود التخصص المطلوب في ENSAT، مما يثير كثيرا من الشك والريبة في حياد اللجنة ونزاهة المباراة ومصداقية وشفافية النتائج،” حسب تعبير الرسالة.

جدير بالذكر إلى أن المتباري المقصي من المباراة ، حاصل على الإجازة والماستر من جامعة OXFORD UNIVERSITY  وعلى دكتوراه في إدارة المقاولات تخصص “ريادة الأعمال بجامعة GLOUCETERSHIRE  ببريطانيا، حيث اشتغل كأستاذ التعليم العالي ببريطانيا والمملكة العربية السعودية.

وعبر المشتكي عن استنكاره للطريقة التي تم إقصاءه بها من المباراة من طرف اللجنة دون أي مبررات في تناقص واضح من القانون الذي ينص على مبدأ الحياد وتكافؤ الفرص، مطالبا الوزير المعني بالتدخل قصد إلغاء نتائج هذه المباراة وطلب مضادة لفحص جميع ملفات المتبارين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق