نبيل الشليح: البيجيدي حسم المقعد البرلماني بالمضيق الفنيدق استنادا للمعطيات الحالية

رئيس تحرير

قال نبيل الشليح، الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية، أنه بالنظر للمعطيات الحالية الموجودة، فإن البيجيدي حسم مقعده البرلماني بإقليم المضيق الفنيدق، في الانتخابات الجزئية التي ستعرفها الدائرة يوم الخميس 20  أبريل 2018.

وأكد الشليح، خلال كلمة له في مهرجان خطابي  لحزب المصباح بمدينة مرتيل، أن المجلس الوطني للبيجيدي تشبث بالتقدم والإشتراكية في بلاغه الأخير، داعيا  رفاق بن عبد الله بإقليم المضيق الفنيدق لدعم مرشح المصباح طالما أنهم غير مرشحين في هذه الانتخابات الجزئية، وكذا إلى توجيه رسالة أساسية وقوية مفادها أن الحزب الحليف القريب منهم هو حزب العدالة والتنمية.

وطالب المسؤول الأول لحزب المصباح بجهة الشمال، الجهات المعنية بحزب التقدم والإشتراكية بتوجيه واضح في هذا المجال، معبرا عن تفاءله بعد الاتصالات التي قام بها مع عدد من القيادات بهذا الإقليم أسفرت إلى أن التوجه الذي سيسير فيه مناضلي ومناضلات حزب الكتاب في هذا الإقليم سيكون لصالح مرشح العدالة والتنمية.

ودعا رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس جهة الشمال،  قيادات التقدم والإشتراكية بالإشتغال بكل جدية ل”مساندة مرشح البيجيدي لإن أصوات المواطنين هي أمانة في أعناق الجميع”، مطالبا في الآن ذاته “بذل الجهد الكبير لعدم تركها  لأي أحد يتلاعب بها خاصة أصحاب الشكارة”، مستدركا بأن  بهذه المساندة ستزيد العلاقة التي تجمع العدالة والتنمية مع التقدم والإشتراكية متانة وقوة.