اتحاد طنجة لكرة السلة يختتم معسكره التدريبي الأول للنخبة

اختتم نادي اتحاد طنجة لكرة السلة، معسكره التدريبي الأول للنخبة الخاص بالفئات الصغرى للجمعية، والمنظم تحت إشراف ولاية طنجة وبشراكة بين جمعية الاتحاد الرياضي لطنجة لكرة السلة و المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة طنجة تطوان الحسيمة .

وحسب بلاغ رسمي لاتحاد طنجة لكرة السلة، “فقد عرف اليوم الخامس و الأخير للمعسكر برنامجا تقنيا غنيا بالفقرات المتنوعة حيث افتتح بالنشيد الوطني المغربي ثم وجبة الفطور التي بعدها مباشرة توجه للاعبين و الأطر إلى ساحة مقر الإقامة لإتمام دوري المعسكر في رياضة كرة الطاولة التي عرفت تنافسية كبيرة بين المتنافسين وعرفت تتويج اللاعب سعد حسيسن بلقب الدوري ، لتنطلق القافلة نحو قاعة درادب لإجراء الحصة التدريبية الصباحية التي مرت في مستوى عال جدا بعد رفع الايقاع البدني و التقني من طرف المدير التقني الخبير الكندي ريمي فيروت و الإطار الوطني محمد نزار المصباحي و الأطر التقنية المساعدة”.

وأضاف البلاغ ذاته، أن المشاركين في المعسكر  استفادوا من حصة الدروس النظرية و مشاهدة فيديو كيف تتعلم من نجم أسطوري في كرة السلة حيث إستمعت المجموعة من حياة نجاح لاعب الارتكاز العالمي الكرواتي دينو رادجا ” DINO RADJA ” و التي بعدها مباشرة توجهت قافلة المعسكر نحو قاعة درادب لإجراء الحصة التدريبية المسائية التي وبعد إجراء دروس تطبيقية اختتمها لطاقم التقني بالمباريات بينهم للوقوف على مؤهلات كل لاعب و مدى إستفاذته من هذا المعسكر التدريبي الأول للنخبة و الذي ينظم لاول مرة في تاريخ كرة السلة الوطنية من طرف نادي مما جعل جمعية الاتحاد الرياضي لطنجة لكرة السلة، حسب البلاغ، “متميزة بتنوع برامجها وتنوع أهدافها الرياضية ، التربوية و الاجتماعية”.

و إفتتح  رئيس جمعية إتحاد طنجة لكرة السلة عبد الواحد بولعيش الحفل الختامي،  الذي نوه  وشكر كل المساهمين في إنجاز هذه البرامج من ولاية طنجة ، ومديرية جهوية للشباب والرياضة طنجة تطوان الحسيمة ، وأعضاء المكتب المسير المناضل والأطر التقنية و اللاعبين بإتحاد طنجة لكرة السلة و المكلف بالاسعافات الطبية والعلاج الطبيعي الإطار مراد بنكيران ، و الخبير الكندي ريمي فيروت ، كما وضح الغاية و الأهداف المتوخاة من هذا المعسكر و باقي البرامج التي تجعل إتحاد طنجة لكرة السلة أكبر من جمعية أو نادي بل أصبح مؤسسة قائمة الذات بتنوع برامجها و أبعادها كما شكر كل المساهمين في إنجاح المعسكر من طباخين و متعاونين.

بعدها تم عرض شريطبن الاول يوثق لأقوى لحظات المعسكر التدريبي والثاني يجسد فرحة المستفيذين من خلال إرتساماتهم و توجيه شعارات تربوية للمشاهدين ، بعدها تم تتويج الأطر و العاملين و الاعبين بشواهد المشاركة ، و تخصيص هدايا للخبير الكندي ريمي فيروت المدير التقني للمعسكر وهي عبارة عن صورة جماعية لجميع مكونات المعسكر مع توقيعاتهم ، مع لباس رياضي و القميص الرسمي لاتحاد طنجة لكرة السلة من صنع شركة AB SPORT مكتوب عليه إسمه .

و أختتم المعسكر بكلمة المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة طنجة تطوان الحسيمة عبد الواحد اعزيبو المقراعي الذي نوه بالمبادرات التي تقوم بها جميعة الاتحاد الرياضي لطنجة لكرة السلة ووضح أسباب ودوافع العمل المشترك الذي ينجزه رفقة إتحاد طنجة لكرة السلة و الذي يدخل في صلب إختصاصاته ، كما شكر جميع المساهمين في إنجاح المعسكر التدريبي الأول في تاريخ كرة السلة الوطنية ، وهنأ من خلال كلمته المكتب المسير لجمعية الاتحاد الرياضي لطنجة لكرة السلة على العمل الاحترافي المنجز طيلة الموسم الرياضي ، والذي إستمر من فاتح شتنبر 2017 الى غاية شتنبر 2018 ، حاملا في يده كرة للسلة تم التوقيع عليها من طرف مكونات المعسكر و جعلها ميثاق نجاح و إلتزام اللاعبين المستفيذين من المعسكر في الجد والاجتهاد و المثابرة للارتقاء بنادي إتحاد طنجة لكرة السلة و الدفاع عنه في كل مكان و زمان وحين .

واختتم الحفل بتوزيع شواهد تقديرية خصصها المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة طنجة تطوان الحسيمة لمدراء مراكز التخييم بالمديرية الإقليمية لعمالة طنجة أصيلة مع التنويه بالعمل الذي أنجزوه لانجاح محطة تخييم 2018 شاكرا لهم مجهوداتهم الجبارة ، لتختتم الأمسية الاحتفالية بحفل عشاء أقيم على شرف الحاضرين.