“التوحيد والإصلاح” بالشمال تدعو لإقرار عفو شامل في حق نشطاء حراك الريف

دعت اللجنة الجهوية لحركة التوحيد والإصلاح بجهة الشمال الغربي، إلى اعتماد مقاربة لإقرار سياسة للعفو الشامل في حق نشطاء الحراك والعمل على توفير أجواء الثقة وإيجاد الحلول الناجعة للمطالب الشعبية المشروعة.

وأكدت الحركة، في بلاغ توصل “شمالي” بنسخة منه، “على المواقف التي عبر عنها رئيس “التوحيد والإصلاح” من اعتبار هذه الأحكام صادمة وقاسية ومخيبة للآمال ومن شأنها أن تزيد من وتيرة الاحتقان والاحتجاج الشعبي، كما أنها جاءت معاكسة لمنطق التهدئة والانصاف والمصالحة المفترض في السلطات العامة اتجاه المنطقة لعلاج الاخطاء التي ارتكبت في مراحل سابقة وجعلت الناس يخرجون للشوارع للاحتجاج”.

وعبرت اللجنة الجهوية عن رفضها المس بالحريات العامة، مؤكدة على حق ساكنة الحسيمة في الاحتجاج السلمي في إطار القانون.