سياسة

وزان: إجراءات لمواجهة النصب في أضاحي العيد وتجنب فساد اللحوم

أكدت الجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بوزان على ضرورة بذل كل المجهودات لتجنب تكرار النصب والاحتيال الذي تعرض له آلاف المواطنين السنة الفارطة أثناء اقتناءهم لأضحية العيد، وهو ما أفسد عليهم فرحة العيد بعد اكتشافهم لفساد لحوم الأضاحي.
 
الجمعية التي أصدرت بيانا بعد اجتماع للجنة مكونة من ممثلي السلطة المحلية والمصالح البيطرية ومندوبية الصحة والأمن الإقليمي والدرك الملكي والوقاية المدنية والمكتب الجماعي لحفظ الصحة وبمشاركة الجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بوزان، شددت على حتمية “القيام بعملية تحسيس الفاعلين في الميدان لسلك الطرق السليمة لتعليف مواشيهم واجتناب المواد العلفية المحظورة خاصة فضلات الدواجن وبعض المواد الصيدلية التي يمكن أن يمتد تأثيرها على صحة أجيال بكاملها”.
 
وشدد البيان كذلك على القيام بـ”مراسلة مربي الأغنام ومربي الدواجن وإعلامهم بخطورة الفعل الجرمي وآثاره القانونية وإثارة انتباههم وانتباه المستهلكين إلى أن هذه السنة ستعرف مستجد عملية ترقيم المواشي المعدة للذبح والتي ستمكن من معرفة مصدر كل أضحية تدخل إلى الأسواق الوزانية” يقول البيان.
 
الاجتماع خلص كذلك إلى ضرورة “تكثيف حملات المراقبة للضيعات الفلاحية المحيطة بالمدينة والسوق الأسبوعي وتقوية آليات مراقبة الغش في استعمال المواد غير المرخصة وتكوين لجان خاصة بالتتبع ومنها لجنة الإعلام والتواصل مع المواطنين والتي ستكون تحت إشراف الجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بوزان التي ستضع رهن إشارة المواطنين رقما خاصا للشكايات والإبلاغ عن خروقات بعض المربين هو 0665769999 بالإضافة إلى الرقم 5757 الخاص بمراقبة الجودة بالعمالة”.
 
كما يشار وحسب البيان “إلى أن هذا الاجتماع سبقه اجتماع آخر الأسبوع الماضي برئاسة عامل الإقليم وممثلي الجماعات الترابية والمصالح الخارجية للعمالة والجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بوزان والذي أكد فيه على ضرورة تكثيف عمليات التحسيس في صفوف المربين والمستهلكين واتخاذ الإجراءات الضروورية لحماية المستهلكين”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق