اقتصاد

ثلث الأسر المغربية تستدين لتلبية نفقاتها في الربع الأخير من 2016

كشف بحث مغربي رسمي، اليوم الثلاثاء، عن اضطرار ثلث الأسر في البلاد إلى الاستدانة لتلبية نفقاتهم، في الربع الأخير من العام الماضي 2016.

وأفادت المندوبية السامية للتخطيط بالمغرب (الهيئة الرسمية المكلفة بالإحصاء)، في بيان حصلت الأناضول على نسخة منه، أن 59.7% من الأسر في البلاد تعتبر أن دخلها يُغطي إنفاقها (الدخل يلبي حاجيات الإنفاق).

في المقابل، اضطرت 34.5% من الأسر في البلاد، إلى الاستدانة من أجل الاستجابة للإنفاق، و5.8% من الأسر تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها.

وحسب البحث، فإن 87.7% من الأسر ترى أن أسعار المواد الغذائية شهدت ارتفاعاً خلال 12 شهراً الأخيرة (منذ مطلع 2016)، و0.4% رأت أن الأسعار تراجعت.

وارتفع مؤشر أسعار المستهلك في المغرب (التضخم)، خلال العام الماضي 2016 بنسبة 1.3%، على أساس سنوي مقارنة مع العام السابق عليه.

وبشأن التوقعات المستقبلية لتطور أسعار المواد الغذائية، رأت 87.3% من الأسر استمرار ارتفاعها في المستقبل، مقابل 1.2% صرحت باحتمالية انخفاضها.

في سياق متصل، توقعت 75.3% من الأسر، ارتفاعاً في عدد العاطلين عن العمل خلال 12 شهراً المقبلة، مقابل 8.5% توقعوا عكس ذلك.

وتراجعت نسبة البطالة في السوق المغربية بنسبة 0.3% خلال العام الماضي، إلى 9.44% مقارنة مع 9.7% للعام السابق عليه، حسب المندوبية السامية للتخطيط بالمغرب.

وقالت المندوبية إن عدد العاطلين عن العمل انخفض على المستوى الوطني بـ43 ألف باحث عن عمل، إلى مليون و105 ألف حتى نهاية العام الماضي.

الوسوم

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

إغلاق